إحالة المتهمين بمحاولة اغتيال النائب العام على القضاء العسكري

تم النظر أمس في قضية محاولة أغتيال النائب العام المساعد المستشار زكريا عبدالعزيز عثمان، وكان من ضمن المتهمين القيادي الإخواني محمد على بشر وزير التنمية المحلية الأسبق، وبعد انتهاء نيابة أمن الدولة العليا، من التحقيقات في شهر ديسمبر الماضي وكانت واجهت المتهم الأول بالتهم المنسوبة إلية وكان أنكر التهمة.

وكانت النيابة حققت مع جميع المتهمين والذين يزيد عددهم عن مائة متهم ومن ضمن المتهمين عدد من عناصر حركة حسم، وكانت من التهم التي وجهت لهم التخابر مع دول أجنبية، وحيازة مواد متفجرة، تعطيل مؤسسات الدولة ، واستهدفت قوات الأمن بمحافظات مصر، ومحاولة المستشار زكريا عبدالعزيز عثمان، وأيضاً محاولة أغتيال الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية السابق، وقد أمرت بإجالة القضية .

وكانت أخر جلسات نيابة أمن الدولة العليا أمس، وجاء بيان النيابة بالآتي: بعد الاضطلاع على الأحراز التي تم تحريزها أثناء القبض على المتهمين والانتهاء من التحقيقات، ومواجهة المتهمين بالتهم أمرت النيابة العليا برئاسة المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول للنيابات، بإجالة المتهمين إلى القضاء العسكري بالتهم المذكورة في التحقيقات .