إستقرار أسعار السيارات الفترة المقبلة نتيجة تثبيت الدولار الجمركي إلى 18.5 جنية مصري

أعلن وكلاء السيارات والتجار عن إستقرار الأسعار الفترة المقبلة عقب قرار وزير المالية عن تثبيت الدولار الجمركي الذي يبلغ 18.5 جنية مصري وذلك بدلاً من أن يتم التلاعب في الأسعار الخاصة به عقب قرار البنك المركزي عن تعويم الجنية المصري كما أن الوكلاء أكدوا على أن سبب رفع الأسعار بالسيارات الفترة السابقة كان يعود إلى زيادة سعر الدولار بالرغم من ثبات الأسعار في الخارج مما أدى إلى حدوث حالة من الركود الكبير .

ولقد صرح مدير التوكيل ببربلايانس خالد سعد على أن تثبيت الدولار الجمركي سوف يعمل على تحقيق حالة من الأستقرار بالأسواق المصرية للسيارات حيث أن محافظ البنك المركزي صرح عن المراجعة في السعر كل شهر .

كما أن خالد سعد أوضح على ثبات الدولار الجمركي سوف يساعد كافة الشركات في تحديد الخطط الإستثمارية بجانب إلى أسعار السيارات في هذه الفترة بعكس كا عانت بسببه الشركات في هذه الفترة نتيجة الزيادة الكبيرة منه كل يوم .

وصرح أحد مديري المبيعات بشركات السيارات على أن أسعار السيارات سوف تشهد زيادة في الأيام المقبلة نتيجة لان الدوري الجمركي سوف يتم رفعه عن الأسبوع السابق بضعة قروض وسوف تتواصل هذه الحالة شهراً  بجانب إلى أن أحمد صرح عن تثبيت أسعار الدولار سوف يساعد بشكل كبير في ثبات وأستقرار الأسعار الخاصة بالسلع حيث وصلت أسعار السيارات من حوالي خمسون ألف جنية إلى أكثر من 300 ألف جنية مصري في بعض من الماركات بسبب تعويم الجنية المصري .