الرئيس الأمريكي الجديد يميل إلى دعم حفتر ضد حكومة الوفاق

أكدت بعض المصادر المطلعة أن الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، قد يتجه إلى مساندة حفتر ضد حكومة الوفاق الوطني الليبية، وأشارت المصادر إلى أن هناك عدد من الاتصالات التي قد أُجريت بين الفريق المعاون للرئيس الأمريكي الجديد وعدد من الدبلوماسيين الإيطاليين وذلك لبحث العلاقات القادمة بين واشنطن وروما ومن ضمنها قضية ليبيا والخلاف بين الفريق حفتر وحكومة الوفاق الوطنية.

كما قام الفريق المعاون لترامب أثناء مقابلة عدد من الدبلوماسيين الإيطاليين بتحديد أهم أولويات واشنطن خلال الفترة القادمة، وكان من أهم القضايا التي تم التطرق إليها مكافحة الإرهاب في ليبيا، وأكد الفريق المعاون لترامب رغبة رئيسهم في مساندة الفريق حفتر في حربه على الارهاب داخل ليبيا دون تقديم أي مساعدات لحكومة الوفاق الوطني، كما أكدوا على عدم اعتزام ترامب تبني أي مواقف مساندة لحكومة فايز السراج خاصة فيما يتعلق ببسط الاستقرار في ليبيا.

وكان الفريق المعاون للرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب قد اجتمع ببعض الدبلوماسيين الإيطاليين خلال حفل عشاء قد نظمه توم براك في فندقه على جزيرة سردينيا يوم الثلاثاء الماضي.