النائب العام يسمح للجانب الايطالي بفحص تسجيلات المترو المتعلقة بمقتل ريجيني

وافق المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام المصري اليوم على الطلب المقدم من النيابة العامة الإيطالية المتعلق بإرسال خبراء من الجانب الإيطالي بالإضافة إلى خبراء من الشركة الألمانية المتخصصة في فحص البيانات من أجهزة تسجيل مراقبة محطة المترو في حي الدقي حتى يتم التوصل إلى مرتكبي واقعة قتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني والذي تم قتله في مصر خلال العام الماضي.

ويأتي قرار الموافقة من الجانب المصري في سياق التعاون المشترك بين النيابة المصرية والنيابة في إيطاليا للوصول إلى مرتكبي جريمة مقتل جوليو ريجيني في مصر، وشدد النائب العام المصري على ضرورة إنجاز تحريات الجهات الأمنية فيما يتعلق بتلك الواقعة.

وقام وفد من النيابة المصرية أثناء زيارته روما مؤخراً بتسليم النيابة الإيطالية صور من المستندات التي قام بطلبها الجانب الإيطالي بالإضافة إلى اسطوانة مُدون عليها حوار بين الطالب ريجيني وأحد الباعة الجائلين، وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن هناك تعاون مشترك بين الجانبين للوصول على تفاصيل واقعة مقتل الشاب ريجيني، كما أشار أن بعض وسائل الاعلام المصرية قد ساعدت على تعقيد القضية.