نظام جديد وغريب في المحاكم السعودية “محكمة بدون مستندات”

أصدر وزير العدل السعودي دكتور / وليد بن محمد الصمعاني قرار لجميع المحاكم ودوائر التنفيذ في المملكة التوقف عن إستلام أي إحالات ورقية بصفة رسمية وطلب ان يكون التقديم الالكتروني هو البديل وهذا تحت شعار محكمة بلا ورق وهذا كله من أجل معالجة جميع الطلبات الكترونيا وهذا سعيا لتحقيق العدالة و تخفيف الإجراءات و سرعة في إصدار الأحكام فيها توفيرا للجهد والمال على جميع المواطنين.

و هذا التوجيه للوزير الصمعاني بعد تدشينه لمشروع  محكمة بلا ورق في محكمة التنفيذ في الرياض من حوالي أسبوعين، وسوف يتم تعميم المشروع في جميع المحاكم في المملكة حتى يتم إلغاء العمل الورقي التقليدي ويبدأ العمل الالكتروني وحفظ الملفات الكترونيا، وأي قرارات أو أوامر، وإيقاف جميع التعاملات الورقية بين جميع الدوائر التنفيذية وأيضا اقسام المحضرين.

وبهذا سوف يقومون بعمل مسح ضوئي لكافة المستندات ومابها من أختام وإمضاءات وغيرها لضمان صحتها وعدم التمكن في الطعن فيها إنجازًا لكثير من الوقت في الطعون، تلك طريقة جديدة قد ابتكارتها محاكم السعودية.