نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس المحتلة

أكد الكثير من رجال السياسة في اسرائيل، أنه جاري الآن وضع اللمسات الأخيرة بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة، كما أكدت تلك المصادر، إن الموعد المحدد لتفعيل ذلك الأمر، سيكون في موعد أقصاه نهاية الأسبوع القادم في شهر يناير الحالي.

كما تداولت الإذاعة الإسرائيلية اليوم في الصباح الباكر، بعض الأخبار التي تؤكد بوجود طاقم سياسي أمريكي لتفقد الموقع الخاص بالسفارة الأمريكية الجديد في القدس المحتلة، كما جاءت الأسباب بنقل سفارة أمريكا إلى القدس المحتلة، حيث أشار الرئيس أوباما، على ضرورة نقل السفارة الأمريكية بسبب سوء الوضع السياسي وتفاقم المشاكل بين الجانب الفلسطيني والإسرائيلي في الوقت الراهن.

وللجدير بالذكر، قد أشار الرئيس الأمريكي الجديد، ترامب، أثناء حملته الانتخابية، أنه في حال نجاحه في رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، سيعمل بكل جهد لنقل سفارة أمريكا إلى القدس المحتلة.

ويذكر أيضًا، إن الموقع الجديد الخاص بالسفارة الأمريكية بالقدس المحتلة بات على وشك الانتهاء من اللمسات الأخيرة لتفعيل مقر السفارة الأمريكية داخل اسرائيل وإلغاء المقر القديم بصفة نهائية.