وزارة العمل السعودية تستغني عن الصيادلة من العمالة المصرية

أصدرت الحكومة السعودية قرارا جاء صدمة لكل العمالة المصرية بالمملكة العربية السهودية وخاصة الصيادلة، فقد قررت الحكومة السعودية بتصفية جميع العقود التي أبرمتها مع الصيادلة المصريين العاملين بالمملكة العربية السعودية.

جاء قرار وزارة العمل والتنمية بالإستغناء عن الصيادلة وترحيلهم إلي مصر بما وصفوه بالكارثة وذلك بالإكتفاء بالعاملين العاديين في الصيدليات بالمملكة العربية السعودية والإستغناء عن الصيادلة المصريين مما أصاب هذا القرار الصيادلة المغتربين بالغضب الشديد من جراء هذا القرار حيث أن الحكومة أكدت أن الصيدليات سوف تستغني عن العمالة وأنها سوف تعمل بنظم أكثر تطورا في بيع الأدوية مما لا يستلزم إحتياج الصيدلي داخل الصيدلية وبذلك توفر العمالة أو سوف تقل الواتب التي يحصل عليها الصيدلي عند تطبيق النظم الحديثة في جميع الصيدليات.

فقد لقي قرار وزارة العمل رد فعل عند الصيادلة المغتربين بأنهم لا يريدون بأن تقل رواتبهم أو اعتبارهم كفرد عادي في الصيدلية مما يقلل من شهادتهم وذلك كما وصف بعض المغتربين حين معرفة آرائهم عند صدور القرار.

وإلي أن يتم صدور القرار النهائي بالإستغناء عن الصيادلة من العمالة السعودية يتم الانتهاء من جميع الإجراءات التي تخص الصيادلة بشأن ترحيلهم إلي مصر.