الخارجية الأمريكية تضع قائد «أنصار بيت المقدس» بسيناء على قوائم الإرهاب

أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية، المصرى، محمد العيسوى، المعروف بـ«أبوأسامة المصرى»، على قوائم الإرهاب.
وأوضحت الوزارة فى بيان، مساء أمس، أن العيسوى تولى قيادة تنظيم أنصار بيت المقدس، فى سيناء، والموالى لتنظيم داعش سيناء، وذلك بعد مقتل أبودعاء الأنصارى، فى أغسطس من العام الماضى، وأنه كان يشغل منصب المتحدث الإعلامى باسم التنظيم الإرهابى.
وتابعت الوزارة أن «أبوأسامة»، كان نزيلاً بأحد السجون المصرية، قبل أن يهرب خلال أحداث ثورة 25 يناير، ثم انضم إلى جماعة أنصار «بيت المقدس» الإرهابية والتى أعلنت ولاءها لتنظيم «داعش» لاحقاً.
كما أعلنت الوزارة وضع هشام صفى الدين، القيادى بـ«حزب الله» اللبنانى، أيضاً، على قوائم الإرهاب، مؤكدةً أهمية هذه الخطوة لأن «إجراءات اليوم تخطر الجمهور الأمريكى والمجتمع الدولى بأن صفى الدين والعيسوى، يشكلان خطراً جسيماً بارتكاب أعمال إرهابية تهدد الأمن القومى والسياسة الخارجية للولايات المتحدة».
ونبهت الوزارة إلى أنه بموجب القرار يحظر على المواطنين الأمريكيين عموماً الدخول فى معاملات مع «صفى الدين» و«العيسوى»، كما أن جميع ممتلكاتهم ومصالحهم الخاضعة للولاية القضائية للولايات المتحدة، تصبح محظورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *