وزير الإسكان من العلمين الجديدة: كورنيش 14 كيلومترًا يعادل نظيره في الإسكندرية

عقد الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مؤتمراً صحفياً بالممشى السياحي على هامش زيارته لتفقد المشروعات المختلفة التي يجرى تنفيذها بمدينة العلمين الجديدة، وقدم خلاله شرحاً وافيا للموقف الحالى للمشروعات.

وقال :«سعيد جداً بمجىء وسائل الإعلام اليوم والصحفيين، لتروا حجم التحديات وحجم البناء، فمدينة العلمين الجديدة، هي إحدى المدن الكبرى التي بدأنا العمل بها خلال الفترة الماضية، ومساحتها تقترب من 50 ألف فدان، ولديها واجهة شاطئية مميزة جداً، أكثر من 14 كم، في موقع متميز غير متكرر، وطول هذه الواجهة يعادل طول كورنيش الإسكندرية»، موضحاً أن الرئيس عبدالفتاح السيسى شدد على أن يكون لدينا كورنيش مفتوح لكل المصريين.

وأضاف وزير الإسكان: «نقوم بتنفيذ البنية الأساسية، ثم تنفيذ بعض المشروعات لتأكيد جدية التنفيذ، ثم نطرح المشروعات والفرص على المستثمرين، مؤكداً أنه يتم بناء وحدات إسكان لكل المستويات، وبدأنا بالإسكان الاجتماعى المتميز، وهناك نحو 5 آلاف وحدة، كمرحلة أولى، وسيكون هناك إسكان متوسط وفاخر، مشيراً إلى أن المرحلة الأولى للمدينة بمساحة 2 مليون م2، وتصل التكلفة الاستثمارية بها من 8 – 10 مليارات جنيه مبدئياً».

وأوضح الوزير أنه «لدينا منطقة بالمدينة أكثر من رائعة، هي منطقة مقابر العلمين، التي تعود للحرب العالمية الثانية، وتم تخطيط المنطقة القريبة من الشاطئ لتكون منطقة سياحية عالمية، ستوفر 25 ألف غرفة فندقية، تعمل طول العام مثل شرم الشيخ، وسنبدأ تنفيذ المشروعات بأول جزء من الشريط الساحلى بطول 4 كم، وسيكون بها مطاعم وفنادق ومشايات لاستمتاع المواطنين».

وقال: «يتم تنفيذ مشروع تحويل الطريق الدولى (الإسكندرية / مطروح)، والذى تنفذه شركة المقاولون العرب، بطول نحو ٤٨ كم، والذى سيكون بديلا للطريق الساحلى، حيث تتم أعمال الرصف للطريق حالياً، ويبلغ عرض الطريق ٥ حارات في كل اتجاه، بخلاف حارتى الخدمة».

وأضاف: «في جنوب العلمين، بدأنا بالإسكان الاجتماعى المتميز، حيث يجري تنفيذ نحو 5 آلاف وحدة سكنية، وقد بدأت الهيئة الهندسية في تنفيذ محطة المياه بطاقة 150 ألف م3/يوم، لخدمة المدينة، وسيكون هناك مقر صيفى للحكومة أعلن عنه سيادة الرئيس منذ أيام».

وأشار الدكتور مصطفى مدبولى إلى أننا «استفدنا من الطبيعة الموجودة، وبدأنا في تكريك البحيرات بالموقع، مؤكداً أن وزارة الإسكان والهيئة الهندسية، تعملان يداً بيد لتنفيذ هذه المدينة الحلم، ووصلنا لعمق تكريك 4 م في البحيرة، ونحن على بداية الكورنيش، وبه ساحة مفتوحة، قبل النزول على الشاطئ الرملى، والممشى السياحي، وهذه عينة تشطيب بدأنا بها، والممشى من 30 – 35 م، للتنزه، وبه ساحة للدراجات ونافورات مياه وأماكن خضراء، ثم طريق الكورنيش للسيارات، وبه 5 حارات في كل اتجاه، ثم المبانى».

واختتم الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مؤتمره الصحفي، قائلاً: «نحن نتكلم عن مدينة ستعمل طوال العام، بها كل مقومات التنمية، فعندنا منطقة صناعية، وجامعات ومدارس، وغيرها من مقومات التنمية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *