بيت العائلة ينهي نزاعًا بين عائلتين قبطيتين في المنيا (صور)

نجح بيت العائلة المصرية بمركز المنيا، برئاسة الشيخ محمود جمعة، أمين بيت العائلة، في إنهاء الخلافات والصلح بين عائلتي «سمعان خليل» و«عادل شكري»، بقرية ريدا التابعة، لمركز المنيا، والتي نشبت بين الجانبين منذ 3 أشهر، بسبب خلافات السير بالطريق بين شباب العائلتين، ما أدى إلى إصابة أحدهما بإصابات بالغة.

وعقدت جلسة الصلح بين الجانبين، بمنزل أولاد «عادل شكري» بالقرية، ثم الانتقال لمنزل أولاد «سمعان خليل»، بحضور عادل مصيلحي، مقرر بين العائلة، والشيخ جمال عبدالحميد، عضو بيت العائلة، والقس جمال نجيب، والحاج محمد عبدالحميد، وأشرف الأحمداوي، ومحمود على، ومحمد على، ومحمد عبدالرازق، وعبدالغني محمد بمظلة أمنية، وممثلين من الطرفين، حيث جرى التوقيع على محضر صلح، تضمن شرطا جزائيا 500 ألف جنيه لمن يخالف بنود الصلح.

كانت قرية ريدة بمركز المنيا، شهدت معركة بين الجانبين بسبب خلافات على سير شباب العائلتين بالدراجات، نتج عنها إصابة أحدهم بإصابات بالغة، تدخلت الأجهزة الأمنية، وتحرّر محضر بالواقعة، وكلف المحافظ عصام البديوي، بيت العائلة بالتدخل لإنهاء الخصومة.

إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري إنهاء خلافات والصلح بين عائلتي سمعان خليل وعادل شكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *