زيادة احتياطى البنزين والسولار استعداداً للعيد

أقرت وزارة البترول خطة لزيادة ضخ كميات البنزين بأنواعه فى السوق المحلية، لتلبية احتياجات عيد الفطر وإجازة الصيف، خاصة مع زيادة الطلب المتوقعة.

تشمل الخطة عدة إجراءات لزيادة ضخ كميات البنزين والسولار والوقود اللازم لتشغيل محطات الكهرباء خلال الأيام المقبلة، ومن المقرر أن يصل معدل ضخ البنزين لنحو 25 مليون لتر يومياً بزيادة 20% عن المعدلات الطبيعية فيما تقرر زيادة ضخ كميات السولار إلى 55 مليون لتر سولار بزيادة 10%.

وأكد مصدر مسؤول بوزارة البترول لـ«المصرى اليوم» أنه تم زيادة الأرصدة الاستراتيجية الاحتياطية من البنزين والسولار فى كافة المحافظات لمواجهة زيادة الطلب المتوقعة والاستهلاك مع قدوم إجازة الصيف.

وفيما يتعلق بتوفير الوقود لمحطات الكهرباء لمنع حدوث أى توقف لها خاصة مع اشتداد درحة الحرارة وزيادة الاعتماد على الكهرباء لتشغيل أجهزة التبريد والتكييفات وأكد المصدر زيادة كميات الوقود لمحطات الكهرباء لتصل إلى 132 مليون متر مكعب وقود مكافئ يومياً بالإضافة إلى توفير أرصدة لتخزينها بالمحطات لتأمين الاحتياجات خلال فترة العيد.

وعلى صعيد متصل أكد صلاح العبد، رئيس شعبة الحلوى باتحاد الغرف التجارية، أن السوق تشهد ركوداً فى مبيعات كعك العيد بنسبة 20% مقارنة بالعام الماضى. وأضاف العبد، لـ«المصرى اليوم»، أن الركود يرجع لزيادة الأسعار، بسبب ارتفاع سعر مدخلات الإنتاج من «السمنة، والدقيق، والزبدة، والسكر، والمكسرات»، تلك العوامل نتج عنها تحريك الأسعار. وأوضح العبد أن هناك إقبالا كبيرا من الشركات على شراء كحك العيد، وأن الطلبات لم تتأثر بشكل كبير، وأن 90% من الشركات التزمت بنفس كميات العام الماضى لتوزيعها على العاملين لديها. وأشار إلى أن سوق الحلويات حاليا تشهد تراجعًا بنسبة 25%، بسبب ارتفاع الأسعار 15% مقارنة بنسبة المبيعات للعام الماضى. وأكد العبد أن أسعار كحك العيد تبدأ من 85 جنيها للكيلو، و75 جنيها لكيلو الغريبة، والبسكويت، وأن كيلو الكحك «المشكل» 85 جنيها، و1.5 كيلو بـ130 جنيها، و2 كيلو بـ175 جنيها، والبيتى فور بـ90 جنيها للكيلو، والمنين يبدأ من 60 جنيها، مشيرا إلى جودة المنتج الفيصل فى تحديد السعر بين محل وآخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *