اخر الاخبار مشروع إسرائيلى لإيصال خط قطار سريع يربط بين القدس وتل أبيب 1 : 11 : 2016

اليوم السابع 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

RC عربية الثلاثاء 1 نوفمبر 2016 06:32 مساءً القدس (أ ف ب)

أعلن مكتب وزير المواصلات الإسرائيلى الثلاثاء أن الوزير ينوى ايصال خط قطار سريع يربط بين تل أبيب والقدس إلى حائط المبكى فى البلدة القديمة فى القدس الشرقية المحتلة.

وقالت الوزارة فى بيان أن الوزير إسرائيل كاتس وجه اوامره لدرس امكانية تمديد خط القطار السريع الذى يجرى بناؤه حاليا بين تل أبيب والقدس.

ويخطط الوزير لبناء نفق يمتد لمسافة كيلومترين على عمق 80 مترا بين محطة القطار الرئيسية على مدخل القدس ومحطة جديدة قرب حائط المبكى، حسب ما جاء فى البيان.

ولم ترد الوزارة على سؤال لوكالة فرانس برس للتعليق على مكان المحطة الجديدة وهل ستكون داخل أو خارج اسوار البلدة القديمة فى القدس.

و يعتبر اليهود حائط المبكى (البراق عند المسلمين) الواقع اسفل باحة الاقصى آخر بقايا المعبد اليهودى (الهيكل) الذى دمره الرومان فى العام 70 للميلاد وهو اقدس الاماكن لديهم.

والمسجد الاقصى هو اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين.

ويحق لليهود زيارة المكان ولكن الصلاة محصورة بالمسلمين. ويدعو بعض المتطرفين اليهود إلى السماح لهم بالصلاة فى الموقع لكن رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نتانياهو اكد مرارا أنه لا ينوى تغيير الوضع القائم.

والقدس فى صلب النزاع بين إسرائيل والفلسطينيين. وقد احتلت إسرائيل الشطر الشرقى من القدس وضمته عام 1967 ثم اعلنت فى 1980 القدس برمتها عاصمة لها، فى خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولى وضمنه الولايات المتحدة.

ويأتى القرار بعد تبنى منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) قرارا حول القدس الشرقية المحتلة الشهر الماضى باسم حماية التراث الثقافى الفلسطينى، وتحتج عليه اسرائيل بشدة معتبرة أنه ينكر الرابط التاريخى لليهود بالمدينة.

ومع أن مشروع القرار "يؤكد اهمية البلدة القديمة فى القدس للديانات السماوية الثلاث" الا أنه اثار غضبا واسعا فى اسرائيل خصوصا لانه لا يأتى على ذكر "جبل الهيكل" ويشير إلى حائط المبكى باستخدام اسم حائط البراق (الاسم الذى يستخدمه المسلمون)، ويضع كلمة "حائط المبكى" بين مزدوجين.

نشر الخبر يوم الثلاثاء 1 :11 :2016

المصدراليوم السابع

عزيز العكيلي

الكاتب

عزيز العكيلي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق