اخبار العرب موسكو وواشنطن تبحثان إجراءات إضافية لسلامة الطيران فوق دولة دولة سوريا 4 : 11 : 2016

روسيا اليوم 0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

RC عربية الجمعة 4 نوفمبر 2016 01:17 صباحاً قالت وزارة الدفاع الروسية إن عسكريين روس وأمريكيين بحثوا، عبر جسر فيديو، الخميس 3 نوفمبر/تشرين الثاني، إجراءات أمنية إضافية لضمان سلامة الطيران في أجواء دولة دولة سوريا.

وجاء في بيان، صدر عن وزارة الدفاع الروسية، أن البحث الذي أجري بطلب من الجانب الأمريكي، شمل "إجراءات أمنية إضافية لأعمال القوات الجوية الفضائية الروسية والطيران التابع للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في الأجواء السورية".

وأضاف البيان أنه  تمت مناقشة تنفيذ بنود مذكرة التفاهم المؤرخ بـ20 أكتوبر/تشرين الأول من العام 2015 حول منع وقوع حوادث وسلامة تحليق الطيران خلال العمليات فوق دولة دولة سوريا، حيث تبادل الجانبان الآراء حول الأحداث المتعلقة بتنفيذ الاتفاق والتي وقعت بعد الجسر المتلفز الأخير، الذي عقد في 22 سبتمبر/أيلول الماضي.

وأكد الجانبان، الروسي والأمريكي، أهمية مواصلة الاتصالات بين موسكو وواشنطن في إطار كهذا.

كما ذكر البيان أن الجانبين اتفقا على إجراء اتصال متلفز لاحق، في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

من جانبه، وصف المتحدث باسم البنتاغون، بيتر كوك، الخميس، هذا الاجتماع بالـ"بناء"، مشيرا إلى أن موسكو وواشنطن أكدتا ضرورة الالتزام بمذكرة التفاهم لتفادي الحوادث والأخطاء".

وكان العقيد جون دوريان، المتحدث باسم التحالف الدولي ضد "داعش" الذي تقوده واشنطن، أكد، الخميس، أن الولايات المتحدة تعتزم مواصلة تنسيق عملياتها مع دولة روسيا في أجواء دولة دولة سوريا. 

وقال دوريان، خلال موجز صحفي أجراه عبر جسر فيديو من بغداد: "إننا نواصل قنوات الاتصال لتفادي حالات الصدام مع الروس".

وقد دخلت مذكرة التفاهم، بين دولة روسيا والولايات المتحدة، حول سلامة الطيران في أجواء دولة دولة سوريا والتي تنظم تحليقات الطائرات الروسية والأمريكية والطائرات المسيرة هناك، حيز التنفيذ في 20 أكتوبر/تشرين الأول من العام 2015، غير أنها لا تشمل تبادل المعلومات الاستخباراتية بين البلدين.

نقل من: ارسي عربية

إينا أسالخانوفا

نشر الخبر يوم الجمعة 4 :11 :2016

المصدرروسيا اليوم

حيدر الربيعي

الكاتب

حيدر الربيعي

كاتب ومحرر اخبار احب التدوين في المواقع الاخبارية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق