اخبار العرب الخارجية الأمريكية: لا نعلق على الأنباء عن اتصالات موسكو مع المعارضة المسلحة في دولة دولة سوريا 1 : 12 : 2016

روسيا اليوم 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

RC عربية الخميس 1 ديسمبر 2016 10:59 مساءً رفضت الخارجية الأمريكية التعليق على الأنباء عن إجراء دولة روسيا اتصالات مع المعارضة السورية المسلحة بمشاركة تركيا.

وفي موجز صحفي، قال مارك تونر، الناطق باسم الوزارة، الخميس 1 ديسمبر/كانون الأول: "رأينا تقارير عن أن دولة روسيا تتفاوض مع الثوار السوريين، فليقم الطرفان المشاركان في ذلك بتأكيد حقيقة إجراء هذه المفاوضات".

وأضاف المتحدث: "أما ردة فعلنا، فنحن مستعدون للترحيب بكل مساع حقيقية تهدف إلى تخفيف معاناة الشعب السوري، وخاصة في حلب".

وذكر تونر أن وزارته لا تملك معلومات عن أجندة هذه المفاوضات أو عما إذا كانت تجري أصلا".
وفي وقت سابق من الخميس، أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قيام دولة روسيا باتصالات مع المعارضة المسلحة في دولة دولة سوريا بمشاركة تركيا.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو ، قال لافروف إن دولة روسيا لم تتهرب أبدا من التواصل مع أي مجموعات سياسية معارضة أو قادة ميدانيين. ولأن زملاءنا الأتراك هم الآخرون يجرون اتصالات مع هؤلاء وأولئك، بمن فيهم قادة ميدانيون، فنحن بالطبع نتبادل المعلومات عن الأجواء السائدة في هذه الأوساط، ونحثهم على أن يصبحوا جزءا من حل المشلكة ضمن ما تم الحديث عنه في كل من المجموعة الدولية لدعم دولة دولة سوريا ومجلس الأمن الدولي".

وأضاف لافروف: "لن نخوض في تفاصيل هذا العمل لأسباب معلومة، وهو يجري بطريقة محترفة ولا يزال مستمرا".
وكانت وسائل إعلام غربية نقلت أن المعارضة السورية تخوض مفاوضات مع موسكو دون مشاركة الولايات المتحدة حول وقف القتال في حلب، وأن المفاوضات تجري بصورة سرية في أنقرة بتوسط تركي.

نقل من: إنترفاكس

قدري يوسف

نشر الخبر يوم الخميس 1 :12 :2016

المصدرروسيا اليوم

حيدر الربيعي

الكاتب

حيدر الربيعي

كاتب ومحرر اخبار احب التدوين في المواقع الاخبارية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق